التخطي إلى المحتوى

أثار اللاعب أحمد سمير فرج لاعب الإسماعيلي والزمالك الأسبق ضجة إعلامية وجماهيرية كبيرة بعد لقاء تليفزيوني مع قناة تايم سبورتس تحدث من خلالها عن عروض الأهلي والزمالك وبعض المفاجأت الأخرى.

بدأ فرج مسيرته  الكروية مع الأهلي  ثم خاض تجربة احتراف في فرنسا قبل الانتقال إلى نادي  الإسماعيلي وليرس البلجيكي ثم الزمالك والداخلية.

تصريحات أحمد سمير فرج

وصرح أحمد سمير فرج لبرنامج سوبر تايم قائلا: “وقت مشكلة بورسعيد عندما توقفت الكرة في مصر، اجتمع بي عضو مجلس إدارة اتحاد كرة القدم المصري معي أنا وعبد الله السعيد وقت تواجدنا في الإسماعيلي للتفاوض على ضمنا للأهلي”.

وشدد فرج “كان متبقي في عقد كل منا 6 أشهر واجتمعنا معه بأحد فنادق القاهرة وأبلغنا برغبة الأهلي في ضمنا عن طريق محمود الخطيب بالإضافة لرغبته الشخصية كمشجع أهلاوي”.

وتابع مازحا “عندما اجتمعنا به وجدنا طبقا من الفاكهة، في الحقيقة كنت أريد التوقيع للأهلي من أجل هذا الطبق”.

وأردف فرج “كنت سعيدا في الإسماعيلي ولكن ما حدث في الدراويش أخر سنة كان لا يسر عدو أو حبيب، كان للاعبين أموال متأخرة ولا يوجد مفاوضات للتجديد”.

وواصل “حصلوا على موافقة مبدئية مني أنا وعبد الله السعيد، واتفقنا على الشروط الشخصية وتحدث معي أيضا مدير الكرة في الأهلي وقلت له هذا شرف لي بالتأكيد”.

لعب أحمد سمير فرج الظهير الأيسر السابق 222 مباراة في الدوري المصري سجل  من خلالها 19 هدفا وصنع 30 آخرين.

كما أطلق فرج قذيفة أخرى: “تحدث معي أيمن يونس عضو مجلس إدارة الزمالك للتفاوض على ضمي في 2014، وأبلغت الإسماعيلي بذلك”.

وقال فرج “أبلغتهم بالمبلغ المعروض وطالبتهم بتقديري ماديا وليس شرطا أن يكون نفس الرقم المقدر من الزمالك، فأبلغوني أن هذا رزقي ورزق أولادي وإذا كان هذا الرقم معروض عليّ بالفعل أن أذهب للزمالك”.

وكشف أحمد سمير فرج “المفاجأة هي أن مفاوضات الزمالك كانت في مارس وأصبحت اللاعب الوحيد الذي تم قيده بعد يناير”.

وعن مبرر ذلك أتم فرج حديثه “جاء ذلك بسبب اعتزال أحمد حسن كلاعب وشغل منصب مدير منتخب مصر، فتم قيدي بسبب ضرر الزمالك لفقدان لاعبه بسبب مهمة وطنية”.

وكان فرج عاد من الزمالك إلى الإسماعيلي قبل أن ينتقل إلى الداخلية ويعتزل في صيف 2018.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *