التخطي إلى المحتوى

نصب محمد الشناوي حارس مرمى المنتخب المصري وفريق الكرة الأول بالنادي الأهلي نفسه رجلاً لمباراة منتخب بلاده ضد أوغندا والتي جمعت المنتخبان على أرضية ملعب إستاد القاهرة الدولي لحساب مباريات الجولة الأخيرة من المجموعة الأولى لبطولة كأس الأمم الافريقية توتال مصر 2019.

الشناوي يعيد ذكريات الحضري بإنقاذ إعجازي ضد أوغندا

ودافع الشناوي عن مرماه بصورة رائعة وبسالة كبيرة ليحافظ على عذرية شباكه للمباراة الثالثة على التوالي بعد أكثر من هجمة أوغندية شنها رجال سيباستيان ديسابر وشكلت معظمها خطورة.

التصدي الأبرز للشناوي كان في الدقيقة الرابعة والثلاثين من زمن وأحداث الشوط الأول وذلك بعدما باغت لوميلا نجم المنتخب الأوغندي حارس المارد الأحمر بتصويبة قوية من الجانب الأيسر لكن العملاق المصري نجح في التصدي لها.

لترتد الكرة أمام متوسط ميدان فريق نادي بيراميدز والمنتخب المصري نبيل عماد دونجا الذي شتتها بصورة خاطئة وأبعدها عن مرمى منتخب بلاده صوب لوميلا الذي وجهها برأسية في الزاوية الخالية ليخرجها الشناوي برد فعل إعجازي.

وأعاد الشناوي بهذه الصدة للجماهير المصرية ذكرياتهم مع الوحش عصام الحضري حارس مرمى الفراعنة الذي إعتزل اللعب دولياً عقب كأس العالم روسيا 2018 والذي كان أحد الأسباب القوية في حصول مصر على بطولات كأس الأمم في 3 مناسبات.

يذكر أن المنتخب المصري قد عبر إلى الدور ثمن النهائي كمتصدر للمجموعة برصيد تسعة نقاط بعد أن حصدت النقاط الكاملة بالفوز على زيمبابوي بهدف والكونغو الديمقراطية وأوغندا بهدفين مقابل لا شيء على الترتيب.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *