التخطي إلى المحتوى

فشل المنتخب التونسي في تحقيق فوزه الأول وإكتفى بالتعادل الإيجابي مع نظيره منتخب مالي بهدف لكل منهما في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب إستاد السويس لحساب مباريات الجولة الثانية للمجموعة الخامسة من بطولة كأس أمم أفريقيا التي تقام في مصر خلال الفترة من 21 يونيو وحتى 19 يوليو.

تونس تتعادل مع مالي وتعقد من مهمتها في العبور لثمن نهائي أمم أفريقيا

لم تشهد المباراة في شوطها الأول أي خطورة تذكر وظل مرمى المنتخبين خالي من قبول أي أهداف بإستثناء الخطأ الذي وقع فيه معز حسن حارس مرمى المنتخب التونسي لكن الكرة تهادت خارج مرمى نسور قرطاج.

وفي الوقت الذي كان يبحث فيه المنتخب التونسي عن تسجيل هدف التقدم إستقبلوا هدف قاتل من هفوة الحارس معز حسن الذي فشل في التصدي إلى الركلة الركنية المباشرة من اللاعب ديادي ساماسيكو عند حلول الدقيقة 60.

وبعد الهدف تدخل الآن جريس من خارج الخطوط ورمى بورقة القائد يوسف المساكني الذي إشتكى من بعض الاوجاع على مستوى الركبة والتي حرمته من المشاركة أساسياً في المباراة.

ورغم ذلك جازف المساكني ولعب على حساب أنيس البدري قبل أن يجري جريس التغيير الثاني بنزول فراس شواط لتنشيط الخط الهجومي لنسور قرطاج.

وفي الدقيقة التاسعة والستين نفذ وهبي الخزري ركلة حرة مباشرة من على مشارف منطقة الجزاء إصطدمت في الحائط البشري وغيرت إتجاهها داخل مرمى الحارس المالي دجيجي ديارا.

بعد الهدف رمى جريس بورقة الظير الأيسر أيمن بن محمد على حساب نعيم السليتي ليلعب كثالث وسط دفاعي ما جعل الجماهير تقتنع أنه راضي بنقطة التعادل ووضعت علامات إستفهام كبيرة حول هذا التبديل.

وكاد ماريجا مهاجم منتخب مالي وفريق نادي بورتو البرتغالي أن يسجل هدف الفوز القاتل عند حلول الدقيقة 90+2 لكن المعز حسن نجح في الخروج من مرماه وأنقذ الكرة بنجاح.

ورفع منتخب تونس رصيده من النقاط إلى النقطة الثانية وصل بها إلى المركز الثاني فيما إستمر المنتخب المالي في المركز الأول برصيد أربعة نقاط قبل الجولة الأخيرة التي يلاقي فيها نسور قرطاج المنتخب الموريتاني فيما يلعب مالي مع أنجولا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *