التخطي إلى المحتوى

تعرض الدولي المصري محمد صلاح نجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي ليفربول الإنجليزي إلى الإنتقادات من جديد وذلك بعد أن قام بتصرف غريب يوم أمس في المباراة التي جمعت منتخب بلاده بالمنتخب التنزاني على ملعب إستاد برج العرب بالإسكندرية.

حيث نجح المنتخب المصري في الفوز بهدف واحد مقابل لا شيء سجله نجم أستون فيلا الانجليزي أحمد المحمدي عند حلول الدقيقة الرابعة والستين ضمن إستعدادات الفراعنة لبطولة كأس الأمم الأفريقية التي تقام على أرض الكنانة الشهر الجاري.

سر تصرف صلاح ” الغريب ” في ودية تنزانيا

وأثارت مغادرة صلاح إلى مباراة منتخب بلاده تساؤلات عديدة بشأن الأسباب التي دفعته إلى القيام بمثل هذه الخطوة حيث فؤجى الجميع بمغادرة ” مو ” مفرداً إلى غرف خلع الملابس برفقة حارسه الشخصي قبل نهايتها بخمسة دقائق كاملةً.

قبل أن يخرج أحد أعضاء الجهاز الفني للمنتخب المصري ويؤكد في تصريحات خاصة أن صلاح إتفق مع المدير الفني للفراعنة خافيير أجيري على الخروج من المباراة صوب غرف خلع الملابس بسبب تزاحم الجماهير حوله لإلتقاط الصور التذكارية.

وإستقل صلاح سيارة خاصة وإنتقل إلى فندق الإقامة الخاص بالمنتخب المصري قبل وصول زملائه بالمنتخب المصري الذين وصلوا بعده عقب الإنتهاء من المباراة التي شاهدها صلاح من على مقاعد البدلاء وهو الذي إنضم إلى المعسكر يوم الأربعاء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *