التخطي إلى المحتوى

يتأهب عشاق الفريق الأول لكرة القدم بنادي برشلونة لمشاهدة فريقهم في بطولة السوبر الإسباني والتي تقام على الأراضي السعودية في الفترة من 8 – 12 يناير الجاري بمشاركة أربعة فرق للمرة الأولى بنظام خروج المغلوب.

ويلعب في تلك النسخة برشلونة حامل لقب الدوري وفالنسيا حامل لقب الكأس وكذلك ريال مدريد وأتلتيكو مدريد ويحتضن ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية ” الجوهرة المشعة ” المنافسات ويتوقع النقاد والمحللين أن تكون البطولة مليئة بالمتابعة الجماهيرية.

وفي السطور التالية يأخذكم ” في المدرج ” لتعريفكم بما قدمه الأوروجوياني لويس سواريز نجم البلوجرانا في زياراته السابقة للمملكة العربية السعودية.

كل ما قدمه سواريز في المملكة العربية السعودية قبل إنطلاق بطولة السوبر الإسباني

يزور البيستوليرو سواريز السعودية للمرة الثانية ما يجعل الأمر ليس بغريبًا عليه فهو الذي خاض يوم العاشر من شهر أكتوبر 2014 مباراة ودية رفقة منتخب بلاده ضد الخضر وإنتهت بالتعادل الإيجابي بهدف لكلًا منهما.

وكانت تلك المباراة هي الأولى للاعب بعد إيقافه من جانب الإتحاد الدولي لكرة القدم ” الفيفا ” في مونديال عام 2014 الذي أقيم في البرازيل بعد العضة الشهيرة التي قام بها للمدافع الإيطالي الدولي جوريجو كيليني في مباراة المنتخبين .

ونجح سواريز في تلك المباراة أن يقدم نفسه بصورة لائقة للغاية وأمتع الجماهير الموجودة في الملعب وساهم في هدف منتخب بلاده بعد أن قام بالتصويب على مرمى المنتخب السعودي لكن الكرة إصطدمت في مدافع الخضر حسن معاذ وتم إحتسابه هدف ذاتي.
إلا أن سواريز قام بالإحتفال بتسجيل الهدف وكأنه هو من قام بتسجيله وعلق بعد المباراة عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر ” سعيد للغاية بعودتي مرة أخرى لإرتداء قميص منتخب بلادي الذي دائمًا ما يمنحني سعادة غامرة ولا يمكن أبدًا أن أفقد حب الأوروجواي.

فهل ينجح سواريز في قيادة رفقاءه إلى حصد السوبر الإسباني في زيارته الثانية للمملكة العربية السعودية وتخطي عقبة فريق نادي أتلتيكو مدريد في الدور نصف النهائي أم سيخرج هو وفريقه بخفي حنين ؟

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!