التخطي إلى المحتوى

ألقت أجهزة الأمن في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء القبض على حنين حسام الفتاة التي تقوم بتصوير اللقطات الراقصة عبر مواقع التواصل الإجتماعي فيس بوك وتيك توك ووجهت لها تهم نشر الفسق والفجور والدعارة الإلكترونية.

الفيديو الذي تسبب في القبض على حنين حسام

ولم يكن القبض على حنين بسبب فيديوهات الرقص فحسب بل كانت الطامة الكبرى بالنسبة لها أنها دعت في آخر فيديو لها الفتيات من أجل العمل تحت وكالتها في واحد من تطبيقات التواصل الإجتماعي المخصص لذلك والذي يقوم بعمل بث مباشر.

وكانت الشروط التي طلبتها حنين مريبة للغاية حيث أكدت أنها لا ترغب في الوكالة الخاصة بها سوى بفتيات ذات مظهر جميل وعلى قدر عالي من الجمال من أجل التحدث مع المتابعين على هذا التطبيق.

وجاء نص حديثها ” أعلم أن الجلوس في المنزل عاد علينا بالخراب وأعلم أن بعض الأشخاص قد تعطلت مصالحهم وأعمالهم وكثير منهم يتوفر على مشاكل مادية حالياً لذلك قمت بعمل وكالة على منصة ” لايكي ” وحصلت على جميع التراخيص.

وأكملت ” سأكون المسؤول الأول والأخير عن الجروب الذي سيضم الفتيات فقط وأحذر أي شاب من الدخول إلى هذه المجموعة من أجل الإستخفاف أو المضايقة وسأقوم بإحداث مشاكل كبيرة في حالة علمت ذلك.

وأنهت ” مواصفات التقديم يجب أن تكون البنت فيها أكبر من 18 سنة مع توفر إنترنت متاح طول اليوم وإضاءة مناسبة وملابس فورمال والمرتبات ستتراوح بين 36 إلى 3000 دولار في اليوم الواحد.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!