التخطي إلى المحتوى

فجرت بعض المصادر الصحفية الصادرة اليوم الثلاثاء مفاجأة من العيار الثقيل تمثلت في تنازل نادي برشلونة الإسباني عن حقوق تسمية ملعبه ” إستاد الكامب نو ” لصالح واحدة من المؤسسات الخيرية من أجل الإسهام ودعم الجهود التي تكافح وباء كورونا.

برشلونة يتنازل عن الكامب نو من أجل التغلب على وباء كورونا

وقال برشلونة في بيان نشره عبر موقعه الرسمي على شبكة الإنترنت أن مؤسسته سوف تبحث عن واحد من الرعاة الجدد لإستاد الكامب نو وذلك للموسم القادم 2020-2021 حيث يشهد العالم لحظة مهمة للغاية الآن.

وأضاف ” تتمثل تلك الحالة في حدوث واحدة من أكبر الأزمات الصحية وكذلك الإقتصادية والإجتماعية في التاريخ المعاصر وقد إتخذنا قرار إستثنائي سوف يتناسب مع المتطلبات الإنسانية في مثل هذه الظروف العصيبة التي يجب أن تتسم باليقين.

وأنهى الفريق الكتالوني في البيان أن مجلس الإدارة برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو وافق على التنازل عن حق تسمية الملعب لمؤسسة النادي لجمع الأموال وإستغلال ذلك في المشاريع البحثية بالإقليم والعالم أجمع لمكافحة فيروس كورونا ” كوفيد 19 “.

وقبل توقف المنافسات الرياضية في العالم بسبب تفشي وباء كورونا كان برشلونة يحتل صدارة الليجا برصيد 58 نقطة جمعها رفقاء ليونيل ميسي بــ18 فوز و4 تعادلات و5 هزائم بفارق نقطتين فقط عن الوصيف فريق نادي ريال مدريد صاحب الـ56 نقطة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!