التخطي إلى المحتوى

ليفربول بطلاً للدوري الانجليزي حقيقة وليست خيال تمكن أبناء الألماني يورجن كلوب من تحقيق البريميرليج للمرة الأولى منذ 30 عام وذلك عقب خسارة منافسهم المباشر فريق نادي مانشستر سيتي بهدفين مقابل هدف على يد فريق نادي تشيلسي في المباراة التي جمعت الفريقان اليوم الخميس على أرضية ملعب ستامفورد بريدج لحساب مباريات الجولة الحادية والثلاثين من البطولة.

ليفربول بطلاً للدوري الانجليزي

وبخسارة مانشستر سيتي توقف رصيده عند النقطة 63 إستقر بهم في المركز الثاني ليصبح الفارق بينه وبين ليفربول بطل الدوري الانجليزي إلى ثلاثة وعشرين نقطة مع تبقي سبعة جولات على نهاية البريميرليج ما يجعل إستحالة خسارة الريدز تحت أي حال من الأحوال حتى وإن خسر جميع مبارياته وتمكن السيتي من الفوز في ما تبقي من مباريات سيصل رصيده إلى 84 نقطة أقل من الريدز بنقطتين.

وبذلك يكون يورجن كلوب قد أضاف لرصيده مع الريدز لقب جديد بعد حصوله على لقب دوري أبطال أوروبا على حساب فريق نادي توتنهام الموسم الماضي بعد الفوز الذي حققه عليه بهدفين مقابل لا شيء في المباراة التي أقيمت بين الفريقين على ملعب واندا ميتروبوليتانو معقل فريق نادي أتلتيكو مدريد الاسباني.

والبطولة الثانية التي تمكن الريدز من الحصول عليها لقب بطولة السوبر الاوروبي على حساب فريق نادي تشيلسي حامل لقب اليوروباليج الموسم الماضي بفوزه عليه بركلات الجزاء الترجيحية حيث إنتهت المباراة بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق سجل للريدز وقتها ساديو ماني هدفين في الدقائق 48 و 94 فيما سجل ثنائية الريدز أوليفيه جيرو وجورجينهو في الدقائق 36 و 101 .

فيما كانت البطولة الثالثة التي حصدها كلوب مع الريدز لقب كأس العالم للأندية بالفوز على فريق نادي فلامنجو البرازيلي بهدف واحد مقابل لا شيء سجله الدولي البرازيلي روبيرتو فيرمينو في المباراة التي جمعت الفريقان على ملعب إستاد خليفة الدولي يوم السبت الموافق 21 ديسمبر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!