التخطي إلى المحتوى

مر العالم بظروف صعبة في الأشهر الأخيرة بسبب فيروس كورونا دفعتهم إلى العزل المنزلي ووقف حركة العمل والتباعد الاجتماعي لمنع تفشي الفيروس، وعلى الرغم من تفاعل العالم مع العزل أصيب بعض الأشخاص بمرض نفسي جديد ” متلازمة الكوخ” وذلك بسبب المكوث بالمنزل لفترات طويلة مع الشعور بالقلق والتوتر خشية الإصابة بالفيروس وخشية الموت.

حقيقة انتشار متلازمة الكوخ في السعودية

أول ظهور متلازمة الكوخ كان في إيطاليا حيث قالت الجمعية الإيطالية للطب النفسي، أن أكثر من مليوني شخص يعانون منه، ويرفضون الخروج من المنزل ولا يستطيعون التعامل مرة أخرى مع المجتمع، كما انتشرت الأنباء حول إصابات أعداد كثيرة في المملكة العربية السعودية لكن الأطباء النفسيين هناك رفضوا هذا التشخيص وأكدوا على عدم وجود متلازمة الكوخ في المملكة وأن رفض المواطن السعودي الخروج من المنزل هو بسبب حالة القلق النفسي الذي سيتراجع خلال الـ3 أشهر المقبلة.

أعراض متلازمة الكوخ

ومن أعراض المتلازمة الكوخ، أن يواجه الشخص صعوبة في العودة إلى ممارسة حياته الطبيعية مرة أخرى، على الرغم من عدم وجود سبب يجعله يمكث في المنزل، إذ يبدأ يشعر بالانحسار والجمود في أي محاولة للتعايش مع المجتمع من جديد، ولكن إذا وصل التأثير إلى الإنتاجية الحياتية أو الزوجية أو الوظيفية أو الدراسية أو الاجتماعية، فهذا معناه وجود خلل نفسي يستوجب العلاج.

كيفية العلاج من متلازمة الكوخ

على الشخص المصاب أن يتعرض لأشعة الشمس يوميا كل صباح أو قبل غروب الشمس، كما يعتني جيدا بالنظام الغذائي مع ممارسة الرياضة، ومحاولة الخروج من المنزل والتفاعل مع المجتمع بشكل مباشر لأنه يعمل على تعزيز أداء المعرفة وتدعيم المزاج الإيجابي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!