التخطي إلى المحتوى

أعلن الإتحاد المصري لكرة القدم اليوم الأربعاء عن تولي البرتغالي كالوس كيروش مديرًا فنيًا للمنتخب المصري الأول، خلفًا لحسام البدري الذي أقيل في الأيام المضاية من قيادة الفراعنة بسبب سوء الاداء، وفي السطور التالية نستعرض السيرة الذاتية لمدرب منتخب مصر الجديد وإنجازاته التي حققها على مدار مسيرته التدريبية قبل قيادة الفراعنة.

السيرة الذاتية للبرتغالي كارلوس كيروش

بدأ البرتغالي كارلوس كيروش تدريب الفئات السنية للمنتخب البرتغالي بين اعوام 1989 وحتى 1991، بعد فترة قضاها كمدرب مساعد في بعض الأندية البرتغالية، ونجح كيروش في تحقيق كأس العالم للشباب تحت 20 عام رفقة المنتخب البرتغالي في مرتين متتاليتين الأولى على حساب منتخب نيجيريا، والثانية على حساب منتخب البرازيل.

ثم تولى تدريب المنتخب البرتغالي الأول بين 1991 وحتى 1993، قبل أن يرحل عن تدريب المنتخب بعد فشله في التأهل لكأس العالم 1994 بعد خروجه من التصفيات.

بعد أن رحل كيروش عن تدريب المنتخب البرتغالي، تولى تدريب عدة اندية على رأسها سبورتينج لشبونة البرتغالي بين 1994 وحتى 1996، قبل أن يخوض أولى تجاربه العربية، عندما تولى قيادة منتخب الإمارات الأول في عام 1999، وبعدها منتخب السعودية في عام 2000، ولكن لم يبقى المدرب البرتغالي سوى أشهر فقط قبل أن يرحل لتولي تدريب منتخب جنوب أفريقيا.

ونجح كيروش مع منتخب جنوب افريقيا في الوصول لنهائيات كأس العالم 2002، قبل أن يعود مرة أخرى أوروبا من بوابة مانشستر يونايتد، حيث عمل كمساعد للسير أليكس فيرغسون في موسم 2002-2003، وفي الموسم التالي توجه لقيادة فريق ريال مدريد الإسباني لمدة موسم وحيد 2003-2004، قبل أن يرحل عن الفريق بعد خسارته للقب الدوري الإسباني لصالح فالنسيا.

وعاد كيروش للعمل كمساعد للسير أليكس فيرغسون في بداية من عام 2004، وحتى 2008، قبل أن يعود لتدريب منتخب البرتغال الأول، حيث قضى عامين على رأس القيادة الفنية للمنتخب البرتغالي، ولكن دون إنجاز يذكر.

وكانت المحطة الأطول في تاريخ كارلوس كيروش، عندما تولى قيادة منتخب إيران الأول، حيث تواجد على رأس القيادة القنية للمنتخب الإيراني بادية من عام 2011 وحتى عام 2019، شارك خلالهما في بطولتي كأس آسيا وقادهما للتواجد في بطولتي كأس عالم، نسختي 20014 و2018.

وعلى المستوى الآسيوي، فشل كيروش من تحقيق بطلوة آسيا للمنتخب الإيراني، حيث خرج في النسخة الأولى 2015 على يد منتخب العراق بركلات الترجيح، وخرج في عام 2019 على يد منتخب اليابان، وهو ما جعل البرتغالي يتقدم باستقالته من تدريب المنتخب الإيراني، بعد فترة كبيرة ظهر عليها منتخب إيران بشكل قوي للغاية.

وكانت محطته التدريبية الأخيرة على رأس القيادة الفنية لمنتخب كولومبيا عندما تولى قيادة المنتخب في عام 2019 بعد رحيله عن منتخب إيران، ولم تكن فترته مع كولومبيا حافلة بالنتائج المميزة، حيث قرر الإتحاد الكولومبي إقالته في ديسمبر من عام 2020 بعد خسارتين متتاليتين امام اوروجواي بثلاثة اهداف دون رد، وخسارة كبيرة امام الإكوادور بنتيجة 6-1.

إنجازات كارلوس كيروش كمدرب

حقق البرتغالي كارلوس عدة ألقاب على مدار الفترة التدريبة الكبيرة التي قضاها صاحب الـ68 عامًا، ولعل أبرز ألقابه كمدرب كالتالي:

– كأس العالم للشباب مرتين مع منتخب البرتغال للشباب 1989 و 1991.

– كأس البرتغال مع فريق سبورتنج لشبونة موسم 1994-1995.

– كأس السوبر البرتغالي مع فريق سبورتنج لشبونة موسم 1995-1996.

– كأس السوبر الإسباني مع فريق ريال مدريد موسم 2003-2004.

– تأهل بمنتخب البرتغال لكأس العالم سنة 2010.

– تأهل بمنتخب إيران لكأس العالم مرتين 2014 و 2018.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!