التخطي إلى المحتوى

نشبت خلال الساعات القليلة الماضية أزمة حادة بين الجهاز الفني للمنتخب المصري الأول لكرة القدم بقيادة حسام البدري وإدارة نادي بيراميدز بعد أن رفض الفرنسي سيباستيان ديسابر المدير الفني للفريق إرسال لاعبيه لمعسكر المنتخب المقرر إنطلاقة اليوم الثلاثاء في برج العرب بالإسكندرية .

وطلب البدري الحصول على ستة لاعبين من بيراميدز دفعة واحدة وهم أحمد أيمن منصور ورجب بكار وعمر جابر بالإضافة إلى محمد فاروق وإسلام عيسى وعبد الله السعيد إستعداداً للمواجهات المرتقبة التي تنتظر الفراعنة ضد كينيا وجزر القمر في تصفيات أمم أفريقيا 2021 .

وطلب ديسابر من لاعبيه عدم الإنضمام إلى معسكر الفراعنة إلا في المهلة القانونية المحدد لها يوم الحادي عشر من شهر نوفمبر الجاري وهو موعد التوقف الدولي على الرغم من أن بطولتي الدوري المصري والكأس متوقفة منذ فترة .

وأثار القرار الذي صدر من الفرنسي دهشة كبيرة للجهاز الفني خاصةً أن أبناء البدري أمامهم تحديات كبيرة دولياً وقارياً والفريق لا يرتبط في الوقت الراهن بأي بطولات محلية أو قارية مثل بطولة كأس الكونفدرالية الافريقية التي وصل لها رفقاء عبد الله السعيد لدور المجموعات.

وفي تصريحات صحفية أدلى بها البدري أكد أن الطريقة التي يمارسها ديسابر لا تليق بمنظومة إحترافية مثل الدوري المصري ولا أفهم حتى الآن لماذا طلب أن لا ينضم لاعبيه للمعسكر على الرغم من أن لاعبي الاهلي والزمالك وصلوا بالفعل وجاهزين لخوض غمار التصفيات .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *