التخطي إلى المحتوى

كعادته اثار جوزيه مورينيو العديد من المفأجات في المؤتمر الذي عقده منذ قليل ليعلن عن خططه القادمه لتدريب نادي توتنهام الانجليزي.

وقال مورينيو: “أنا مبتسم منذ يومين في البداية سأتحدث بحزن عن ماوريسيو، يجب علي تهنأته على العمل الرائع الذي قام به، أشارككم بما في قلبي الآن هذا النادي هو منزله، مرحب به دائمًا هنا”.

واضاف: “حصلت على الوظيفة لكن مع القليل من الحُزن، علي أن أتحدث عن ماوريسيو بوتشيتينو يجب أن أهنئه على العمل الذي أنجزه هذا النادي سيكون منزله دائمًا.”

“غدًا سيكون يومٌ مختلف لـ ⁧ماوريسيو‬ سوف يجد السعادة قريبًا سيقدم كل ما لديه كما قدم لهذا النادي سوف يُغادر بحزن، حاملًا شعور أنه أبلى حسنًا في توتنهام هذا ما شعر به جميع مع يعمل في النادي”.

وعن الحصول على الوظيفة : “فكرت في الأمر هذه الأشهر لأنني توقعت الحصول على وظيفة ومن ثم لعب مباراة بعد يومين فقط.ط، لدي أساليبي الخاصة في التدريب، لكنهم كانوا في أيدي مدرب وطاقم فني رائع هنا”.

وقال: “أنا مُستعد ومتواجد هنا لدعم اللاعبين في الحياة تمر في مثل هذه اللحظات حيث لا يتعلق الأمر بنفسي وإنما بالنادي واللاعبين، أنا هنا لدعمهم”.

وعن أخطائه السابقة : “لن أرتكب نفس الأخطاء، سأرتكب أخطاء أخرى جديدة سوف أكون أقوى من وجهة نظر عاطفية فأنا مُرتاح، مُحفز وجاهز أعتقد أن اللاعبين شعروا بذلك في اليومين السابقين أيضًا”.

“إن كنت سعيدًا بخسارتك لمباراة كرة قدم، فلا يمكنك أن تكون فائزًا في أي لحظة من حياتك المهنية. لكن التحكم العاطفي للحفاظ على احترام الذات واحترامها واحترام من حولك أمرٌ مهم أيضًا”

“عندما لا أفوز، تُفارقني السعادة. لا أستطيع تغيير ذلك”.

“عن تأثير تدريبه لتوتنهام بعلاقته مع تشيلسي (هل مازلت مستر تشيلسي؟)

“أظن أنني مازلت مستر تشيلسي، مستر بورتو، مستر ريال مدريد وكل نادي أشرفت على تدريبه فأنا أرتدي ملابس النوم لكل نادي أدربه وأخلد للنوم مرتديها أنا رجل نادي، لكنني رجل أندية كثيرة”.

“أنا رجلٌ متواضع. أنا متواضع لما فيه الكفاية لتحليل مسيرتي والمشاكل التي مررت بها. لا يوجد شخص لألقي عليه اللوم. حللت ذلك بعمق.”

“خلال الـ ١١ شهرًا الماضية كرست نفسي للتفكير والاستعداد. لن تخسر الـ DNA الخاص بك – أنت ستظل ما أنت عليه، للأمور الرائعة والسيئة. لكنني أعلم أنني ارتكبت أخطاءً في مسيرتي المهنية.”

“أعتقد بأنني طورت من نفسي وأصبحت أتّبع أسلوبًا جديدًا.”

‏-الصفقات والفريق؟
“الهدية الأكبر هي اللاعبون الموجودون هنا. لا أحتاج للتعاقد مع أحد. أريد فقط أن أعرف الذين هنا بطريقة أفضل.”

“أخبرتهم أنني هنا من أجلهم. حاولت التعاقد مع بعضهم خلال الأندية التي كنت بها وبعضهم لم أحاول لأنني أعرف مدى صعوبة ذلك.”

عن إصابات الفريق: “يستمر لاميلا في عملية إعادة التأهيل ولن يعود قبل نهاية هذا الأسبوع ، عانى فورم من مشكلة بأربطة الساق وسيعود للتدريبات الشهر المقبل. بدأ كل من ندومبيلي وفيرتونخين إعادة دمجهم في التدريب وسيتم تقيمهم قبل مباراة السبت. بينما لوريس غائب على المدى البعيد.”

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *