التخطي إلى المحتوى

توج ليفربول بلقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم للمرة الأولى له منذ ثلاثين عاماً حيث يرجع التتويج الأخير للريدز بلقب البريميرليج عام 1990 وتحققت بطولة العام الجاري قبل نهايتها بسبعة جولات ويعتبر هذا اللقب هو الأغلى لكتيبة كلوب بسبب السيطرة المطلقة التي مر بها الفريق طيلة جولاته.

وفي التقرير التالي يسلط معكم ” في المدرج “ الضوء على أبرز الأرقام القياسية التي حققها ليفربول في بطولة الدوري الانجليزي الممتاز هذا الموسم.

أرقام قياسية مرعبة تزين موسم ليفربول الأسطوري

  • البداية ستكون مع حسم المنافسة قبل نهاية الدوري بسبعة جولات ليتفوق الفريق على مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي اللذين حسما بطولة الدوري قبل النهاية بخمسة جولات موسم 2000-2001 وموسم 2017-2018 .
  • يعتبر فوز ليفربول على كريستال بالاس برباعية نظيفة هو الفوز رقم 23 توالياً على ملعبه ليكسر بذلك رقم السيتي الذي بلغ 20 فوز متتالي خلال عامي 2011-2012.
  • عادل الريدز سلسلة الإنتصارات المتتالية لمانشستر سيتي بعد بفوزه على وست هام يونايتد في شهر فبراير الماضي قبل أن يخسر الريدز مباراته التالية وتنتهي السلسلة على يد واتفورد.
  • نجح ليفربول في توسيع فارق النقاط مع مانشستر سيتي إلى 22 نقطة بعد فوزه على ساوثهامبتون برباعية نظيفة في فبراير الماضي لتكون بذلك أكبر فارق من النقاط بين فريقين في تاريخ الدوري.
  • الفارق بين الريدز والسيتزينز وصل إلى 25 نقطة بعد الفوز على نوريتش سيتي ومن الممكن أن يصل إلى نفس فارق النقاط في حالة تعثر السيتي خلال الجولات القادمة.
  • رقم قياسي جديد اضافه الريدز لسلسلة أرقامة القياسية الموسم الجاري بعد فوزه على توتنهام هوتسبيرز 1-0 على ملعب وايت هارت لين في 11 يناير الماضي حيث وصل إلى 61 نقطة خلال 21 مباراة في الدوريات الخمسة الكبرى.
  • وصل ليفربول بعد 27 مباراة من بطولة الدوري إلى 79 نقطة قبل السقوط على يد واتفورد بثلاثية نظيفة في شهر فبراير الماضي.
  • وصل ليفربول لـ104 نقطة بعد 38 مباراة في الدوري ليتجاوز رقم تشيلسي ومانشستر سيتي القياسي 102 نقطة.
  • حقق ليفربول الفوز على 18 فريق من أصل 19 في الدوري قبل أن ينجح في الفوز على وست هام 2-0 لينجح في الفوز على جميع الفرق ذهاباً وإياباً خلال 127 عاماً.
  • بات الدولي المصري محمد صلاح أول لاعب في ليفربول يسجل 20 هدف في جميع المسابقات خلال 3 مواسم متتالية بعد أن سجل في شباك بورنموث.
  • حقق الريدز 86 نقطة من 31 مباراة وفي حالة تمكن من تجميع 15 نقطة سيكسر الرقم القياسي لعدد نقاط فريق في موسم واحد والذي يمتلكه السيتي حينما حقق 100 نقطة موسم 2017-2018.
  • يحتاج الريدز للفوز في المباريات الثلاثة المقبلة على ملعبه ليكون الفريق الإنجليزي الأول الذي ينجح في الفوز بمبارياته التسعة عشر على ملعبه في موسم واحد.
  • فوز ليفربول في المباريات الثلاثة المتبقية على أرضه يضمن له تحقيق رقم قياسي وهو أكبر عدد من النقاط على أرضه في موسم واحد.
  • في حالة تمكن ليفربول من تحقيق 5 إنتصارات أخرى من أجل تحطيم رقم السيتي البالغ 32 فوز في موسم واحد بالبريميرليج.
  • وفي حالة فوز ليفربول بالمباريات السبعة المتبقية سيرفع رصيده لـ107 نقطة ويحطم رقم ريدينج الذي حقق 106 نقطة موسم 2005-2006.
  • حقق الريدز 12 فوز من 15 مباراة خارج ملعبه ويمكنه معادله رقم السيتي البالغ 16 إنتصار خارج الديار في حالة حقق الفوز في المباريات الأربعة المتبقية له خارج أنفيلد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!