التخطي إلى المحتوى

تلقى الوسط السعودي في الساعات القليلة الماضية نبأ حزين للغاية بوفاة وفاة الشيخ ابراهيم بن عمر الرشود وذلك بعد صراع طويل مع المرض وهو الذي أفنى حياته في طاعة الله وحاول إرساء تعاليم الدين الإسلامي في النشأ الجديد.

وفاة الشيخ ابراهيم بن عمر الرشود.. رواد التواصل الإجتماعي ينعون وفاة الشيخ الجليل

ونعى رواد مواقع التواصل الإجتماعي وفاة الشيخ إبراهيم بن عمر الرشود حيث تم تدشين وسم يحمل إسمه وكتب فيه كل من له علاقة بالفقيد رسالة نعي وكانت الأولى إبنته أروى الرشود التي كتبت ” ” إنا لله وإنا إليه راجعون بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وببالغ الحزن والأسى و لله ما أخذ وله ما عطى وكل شيء عنده بمقدار توفي أبي وحبيبي قلبي #الشيخ_إبراهيم_بن_عمر_الرشود رحمه الله تعالى رحمة واسعةورفع درجته في الفردوس الاعلى من الجنه وجعل ما أصابه رفعة له في الدرجات وتطهير له”.

في الوقت الذي كتبت فيه إبنته الثانية فاطمة الرشود تغريدة قالت فيها ” إنا لله وإنا إليه راجعون لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بمقدار توفي الوالد #الشيخ_إبراهيم_بن_عمر_الرشود رحمه الله تعالى رحمة واسعة ورفع درجته في الفردوس الاعلى من الجنه وجعل ما أصابه رفعة له في الدرجات وتطهير من السيئات وجميع المسلمين ..”.

فيما كانت ثالث تغريدات النعي الخاصة بالأسرة من جانب الزوجة عفاف الصانع والتي كتبت ”  “اللهم اربط على قلوب بناتي حبيباتي وارزقهم الصبر والسلوان واجبر قلوبهم في فقد والدهم #الشيخ_إبراهيم_بن_عمر_الرشود اللهم ارحمه واغفر له وثبته عند السؤال واجعل ما أصابه رفعة له في الدرجات وإنا لله وإنا إليه راجعون والحمد لله على قضاء الله“.

ولم تقتصر تلك الدعاوي على الأهل فحسب بل قام الآلاف من مواطني المملكة العربية السعودية بالدعاء إلى الفقيد بالرحمة والمغفرة وأن يسكنه الله فسيح جناته خاصةً أنه كان طيب السيرة ولم يجد منه الأشخاص سوى كل شيء جميل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!